اسرائيل تؤكد والسعودية تنفي لقاء نتنياهو بولي العهد الأمير محمد بن سلمان في نيوم

بعد تأكيد اسرائيلي، نفت السعودية على لسان وزير خارجيتها الأمير فيصل بن فرحان أمس الإثنين الأنباء المتداولة حول اللقاء الذي جمع ولي العهد السعودي برئيس الوزراء الإسرائيلي نتنياهو يوم الأحد بمدينة نيوم السعودية.

وقال الوزير الأمير بن فرحان، في تغريدة له عبر حسابه على تويتر : “لقد شاهدت التقارير الصحفية عن الاجتماع المزعوم بين ولي العهد ومسؤولين إسرائيليين خلال زيارة وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، لم يحدث أي اجتماع من هذا النوع، والمسؤولون الذين حضروا كانوا فقط سعوديين وأمريكيين”.

في المقابل، اكد وزير التعليم بدولة اسرائيل يوآف غالانت، وعضو حزب الليكود الذي يتزعمه نتنياهو، ان رئيس الوزراء الاسرائيلي اجتمع بولي العهد السعودي، واصفاً الإجتماع بالإنجاز الكبير مهنئاً نتنياهو بالانجاز الكبير على حد وصفه.

وخلال حديث له مع اذاغة الجيش الإسرائيلي، قال غالانت : “دعونا نقول إن مجرد وجود الاجتماع، وحقيقة أنه تم طرحه علنا، حتى لو كان نصف رسمي فقط في الوقت الحالي، فإنها مسألة ذات أهمية كبيرة من كل جانب”.

وكان مايك بومبيو وزير الخارجية الامريكي قد زار نيوم والتقى ولي العهد السعودي كحزء من جولته في المنطقة وبعد يومين من زيارته لدولة اسرائيل.

ورسمياً، لم تعقب حكومة اسرائيل بشكل رسمي على الاجتماع الذي كشفه الكاتب والصحفي بموقع والا الاخباري الاسرائيلي الأمني، والذي اشار الى نتنياهو في زيارته للسعودية كان يرافقه يوسي كوهين رئيس الموساد الإسرائيلي الذي قاد حملة التطبيع بين اسرائيل وعدد من الدول العربية مؤخراً كالبحرين والإمارات والسودان.

مواقع تتبع الرحلات الجوية اظهرت تتبع طائرة خاصة يستخمدها نتنياهو ومسئولين اسرائيليين حلقت من اسرائيل الى مدينة نيوم في السعودية يوم الأحد ومن ثم عادت لاسرائيل بعد ساعات.

 

 

%d مدونون معجبون بهذه: