اين تقع مقبرة الخواجات في جدة ؟ وما هي قصتها ؟

السعوديون يطلقون عليها المقبرة المسيحية ومقبرة النصارى او مقبرة الخواجات

بعد تعرض احدى المقابر المسيحية بمدينة جدة السعودية المطلة على البحر الأحمر يوم أمس الأربعاء لهجوم تفجيري خلال مراسم احياء الذكرى الأولى للحرب الأهلية، وبحضور عدد من قناصل الدول الغربية وعلى رأسهم القنصل الفرنسي بجدة، تسائل العديد من رواد مواقع التواصل الاجتماعي والسعوديين على وجه التحديد حول اين تقع مقبرة الخواجات في جدة ؟ وما هي قصتها ؟.

وكان الهجوم الارهابي الذي استهدف المقبرة المسيحية “مقبرة الخواجات” بجدة امس الأربعاء من خلال عبوة ناسفة، قد تسبب باصابة احد موظفي القنصلية اليونانية في جدة اضافة لأحد رجال الأمن السعودي بجروح طفيفة.

أين تقع مقبرة الخواجات ؟

وتقع المقبرة الخاصة بالمحاربين المسيحيين بحي “البلد” بمدينة جدة السعودية، حيث كان هناك ارتباط تاريخي بين الخواجات المسيحيين والمدينة السعودية الساحلية، وذلك من خلال تواجد صغير للجالية المسيحية التي تعود لأصول يونانية عاشت بالمدينة منذ عصر المماليك.

ونوه مؤرخون الى ان عدد المسيحين بجدة كان لا يتجاوز ال100 شخص في عام 1274 ميلادية، في حين رجحت مصادر اخرى ان تاريخ المقبرة يعود للعام 1520، حيث تم في ذلك الوقت تخصيص قطعة أرض لدفن الموتى من غير المسلمين بعهد المماليك.

وفي ظل حكم الخلافة العثمانية، تم دفن عدد من الجنود البرتغاليين الذين قتلوا اثناء حصارهم لجدة بالقرن 16 ميلادية، الا ان المقبرة ازدادت شهرتها وسمعتها بعد دفن جثث عدد من الجنود البريطانين فيها ابان الحربين العالميتين.

وتضم المقبرة شواهد لقبور الموتى ممن قضوا في الحرب العالمية الثانية، ومن بين الموتى احد الجنود البريطانيين الذي قتل بتلك الحرب وبقيت هويته مجهولة الى يومنا هذا، اضافة لجثتي جنديين استرالي عام 1885 والماني 1912.

ويتم حالياً في السعودية استخدام المقبرة لدفن الموتى من الأجانب والوافدين للسعودية من المقيمين من ديانات غير الاسلام كالفلبينيين.

من يهتم بمقبرة الخواجات بجدة ؟

وتتولى عدة قنصليات اجنبية في جدة من بينها الأميركية والبريطانية والفرنسية والإثيوبية، الدور الاشرافي عليها، حيث تتناوب تلك القنصليات سنوياً في الاهتمام بها وتشجيرها ودفع اجرة حارسها شهرياً.

ومقبرة الخواجات، محاطة بسور كبير ومرتفع، يصل طوله لألف متر مربع، وبداخلها مئات القبور، التي تعلوها شواهد من الممر تحمل اسماء وتواريخ من من دفنوا بيها ومحاطة بالشجيرات والورود.

كما يتم تنظيم القبور بمقبرة الخواجات حسب الأعمار، حيث للأطفال ركن مخصص، والكبار ركن، في حين يتعين على اهل الموتى احضار شهادة الوفاة وتصريح للدفن بها من السفارة التي يتبع لها المتوفي لاتمام عملية ومراسم الدفن فيها.

وقال حارس المقبرة، انه من 4 الى 6 أشهر، يتم دفن عدد من الموتى المسيحيين يكون معظمهم من الجالية الفلبينية او الهندية، اضافة الى وجود قبرين لشخصين من أصل عربي احدهما لبناني والاخر سوداني.

ويطلق السعوديون في جدة علي هذه المقبرة العديد من الأسماء من بينها المقبرة المسيحية ومقبرة النصارى او مقبرة الخواجات.

 

اترك تعليقا
%d مدونون معجبون بهذه: