برشلونة يعود بقوة ويسقط يوفنتوس في عقر داره بثنائية نظيفة

في مباراة مثيرة، استطاع برشلونة استعادة جزء من بريقه المعهود امام مضيفه يوفنتوس الايطالي، لينهي المباراة امس الأربعاء بثنائية نظيفة، ويسقط نادي السيدة العجوز في عقر داره بتورينو.

واقيمت مباراة يوفنتوس وبرشلونة امس في اطار الجولة الثانية من دور المجموعات “المجموعة السابعة” بدوري أبطال أوروبا،.

وفي بداية المباراة، تمكن الأسمر الفرنسي ديمبلي في الدقيقة 14 من تسجيل هدف المباراة الأول، ليعود البرغوت ميسي قائد البارسا من جديد في الوقت بدل الضائع ويسجل الهدف الثاني من ركلة الجزاء.

وخلال المباراة، تمكن الفارو موراتا مهاجم يوفنتوس من هز شباك برشلونة بهاتريك في الدقائق (15 و30 و55) الا ان حكم المباراة ألغاها بداعي التسلل بعد الرجوع للفار.

وتم طرد مدافع يوفنتوس التركي مريه ديميريل لنيليه إنذارين في الدقيقة (70و85)، ليكمل اليوفي اخر 15 دقيقة بالمباراة بعشرة لاعبين.

هذا الفوز الثمين للنادي الإسباني هو الثاني له على التوالي، ليتربع على عرش صدارة المجموعة برصيد 6 نقاط، وبفارق 3 نقاط على يوفنتوس.

وقال رونالد كومان مدرب برشلونة بعد انتهاء المباراة، ان لاعبي الكتيبة الكتالونية قدموا مباراة كبيرة امام فريق كبير كيوفنتوس، مشيراً الى استطاعة اللاعبين على السيطرة على اللقاء، ليكون الطرف الأفضل في فرض لعبهم على ارض المباراة.

واشار كومان الى عودة ميسي بقوة من خلال صناعة الفرص والجودة، اضافة الى الشاب انسو فاتي مرجعا سبب الفوز الى هذا الثنائي.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

%d مدونون معجبون بهذه: