غضب يسود غرفة ملابس برشلونة بعد خسارة الكلاسيكو امام ريال مدريد بسبب “الحكام”

قالت صحيفة سبورت الاسبانية، ان حالة شديدة من الغضب سادت غرفة ملابس نادي برشلونة الإسباني، وذلك بعد الخسارة في الكلاسيكو امام الغريم التقليدي والأزلي ريال مدريد، وخاصة قرارات حكم المباراة خوان مارتينيز مونويرا.

وتسبب الكلاسيكو الأخير وقرارات الحكم مونويرا يوم السبت الماضي بجدل تحكيمي كبير، ما تسبب بحالة من الغضب في اوساط لاعبي النادي الكتلوني.

وكان برشلونة قد استقبل ريال مدريد في الكامب نو السبت الماضي، ضمن الجولة السابعة من الدوري الإسباني لكرة القدم، ليسقط النادي الكتالوني بثلاثية مقابل هدف في معقله وعقر داره.

وبحسب الصحيفة الإسبانية، فان نجوم ولاعبي برشلونة غاضبين جداً من قرارات الحكم مونويرا، والحكام في اسبانيا بشكل عام، حيث اعتبروا انهم معادين للنادي الكتالوني.

ونوهت الصحيفة الى ان لاعبي برشلونة كانوا بانتظار اعلان ادارة النادي عن غضبها من الحكام وتعاملهم مع النادي ونقل ذلك لمسئولي الليجا الاسبانية.

وبانتظار برشلونة مباراة من العيار الثقيل في الجولة الثانية من دور المجموعات بدوري أبطال أوروبا أمام يوفنتوس الإيطالي وذلك يوم الأربعاء القادم.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

%d مدونون معجبون بهذه: