رهف القنون تنفخ شفاهها وتهاجم المملكة بفيديو زوج كيم كارادشيان وتشعل غضب السعوديين (صور)

تسببت رهف القنون الفتاة السعودية اللاجئة في كندا والهاربة من اهلها الذين كانوا في الكويت بسخط وغضب النظام السعودي والسعوديين بعد تصريحات لها سخرت فيها ممن يقولون ان المرأة السعودية تتمتع بكامل حقوقها في المملكة

ونشرت رهف القنون من جديد اليوم الأحد فيديو بشكل “جيف” للمغني ونجم الراب الأمريكي المشهور كاني ويست زوج كيم من خلال حسابها على موقع التدوين المصغر “تويتر”،معلقة وباللغة الأنجليزية قائلة  “هذه ردة فعلي عند سماع أحدهم يقول إن للمرأة السعودية حقوقا”.

وراجت كالنار في الهشيم تغريدات رهف حول العالم بعد عودتها للضوء من جديد بعد حادثة هروبها من عائلتها والضجة التي اعقبتها، بالاضافة لرغبتها المعلنة بعدم العودة لوطنها السعودية بسبب غياب حقوق المرأة هناك وخشية الانتقام حسب قولها.

 

ومن خلال الصور ظهرت رهف القنون بشكل جديد وعلى ما يبدو اجرت العديد من عمليات التجميل والتي ساهمت بتغيير شكلها الى حد كبير، من ناحية نفخ شفايف كما تبين ولاحظ رواد مواقع التواصل الاجتماعي، اضافة الى عمليات تكبير الخلفية “الأرداف”، حتى اصبحت فتاة اخرى كما وصفها احد المغردين.
وتسببت تصريحات وعمليات التجميل التي قامت بها رهف القنون بانقسام بين المغردين على مواقع التواصل الاجتماعي بين مؤيد ومعارض، حيث اعتبر البعض ما تقوم به شيء طبيعي وحرية شخصية، في حين اعتبر اخرون انه ما تقوم به لهو أمر طبيعي خاصة بعد تخليها عن اهلها ووطنها وتخليها عن عقيدة حياتها بالكامل حيث طبيعي الامر ان تغيير بشكلها مادامها غيرت حياتها على حد قولهم..
وتجدر الإشارة الى ان الفتاة السعودية رهف القنون اصبحت حديث المواقع الالكترونية والصحافة بعد دخولها الفضاء الأزرق ومواقع التواصل الاجتماعي وحديثها المستمر عن تعرضها للعنف الأسري من قبل عائلتها، ومطالبتها باللجوء إلى كندا، وهو ما حدث فعلاً بعد مساعدتها من قبل منظمات حقوقية قدمت لها فرصة اللجوء إلى كندا لتعيش هناك بمفردها.

ويحتل على تريند تويتر الان هاشتاق “رهف القنون” حيث يتداول رواد التواصل الاجتماعي صور الفتاة رهف القنون مبدين اللآراء حول ما قامت به منقسمين بين مؤيد ومعارض.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.