عبد اللطيف جرفان بائع الشاي الأكاديمي وحامل شهادة الماجستير يرد على بيان الموارد البشرية بفيديو جديد

بعد بيان صندوق التنمية البشرية التابع للحكومة والذي صدر امس الأحد، حول الأكاديمي السعودي “بايع الشاي” والذي يحمل شهادة الماجستير ويبيع الشاي على الطرقات بزي التخرج بسبب عدم تحصله على وظيفة تتناسب مع تخصصه العلمي، والذي انتشرت فيديوهاته خلال الفترة الماضية، وتأكيد البيان ان الشاب عمل في 5 وظائف احداها براتب عالي جداً ولم يستمر فيها، رد الشاب بفيديو جديد.

وبعد فيديوهات الشاب الذي يدعى عبد اللطيف جرفان، والتي لاقت رواجاً كبيراً في اوساط رواد مواقع التواصل الاجتماعي في السعودية، أصبح حديث الشارع السعودي بسبب علمه على بسطة شاي على احدى الطرقات.

وكان صندوق “هدف” قد أكد في بيانه ان الشاب الأكاديمي بائع الشاي جرفان، عمل في 5 وظائف متنوعة في العديد من القطاعات منها المصرفي والطبي والسياحي والغذائي، منوهة الى انه قدبلغ مرتبه الشهري في إحدى الوظائف ثمانية آلاف ريال، إلا أنه لم يستمر ويستقر في أي منها.

الشاب عبد اللطيف جرفان كان قد اخفى تلك المعلومات في الفيديو الأول له، ليظهر امام الجمهور بأنه يسعى للفت الأنظار من اجل الحصول على وظيفة تتناسب مع مؤهله العلمي المتخصص في تقنية المعلومات بدرجة ممتاز من إحدى الجامعات الأمريكية.

وبحسب “هدف”، فان الشاب قد التقاه من اجل بحث قصته ومساعدته في الحصول على وظيفة تتناسب مع تخصصه.

الا ان بائع الشاي ظهر في فيديو جديد ليرد على بيان صندوق تنمية الموارد البشرية، ويؤكد حصوله على العديد من الوظائف فعلا ولكن قبل حصوله على شهادته العليا “الماجستير”، حيث اشار الى انه عمل في احد الفنادق براتب صغير “3000 ريال”، الا ان الفندق تخلى عنه كونه بمرحلة التدريب، وبسبب جائحة كورونا وانعكاسها على العمل.

واضاف جرفان في الفيديو الذي قام بتصويره ونشره احد مشاهير مواقع التواصل الاجتماعي ابراهيم عسيري، انه عمل مندوب مشتريات بأحد المطاعم، الا انه ترك العمل خوفاً من تفشي فايروس كورونا وانتقاله اليه، من خلال عمله مع عمال المطعم والزبائن في الوقت الذي كانت فيه زوجته حامل وبحاجة لاجراءات وقائية شديدة.

وقال في الفيديو العسيري، ان بيان “هدف” تسبببخسارة جرفان عدة عروض وظيفية سحبها أصحابها وظائفهم من جرفان بعد أن قال الصندوق إنه لم يستقر في خمس وظائف سابقة.

وبرغم التعاطف الذي تلقاع جرفان من قبل السعوديين، الا انه لاقى الاتهامات والانتقادات حول اعداده وافتعاله قصة بيع الشاي بحيث تكون لافتة وتنتهي بالحصول على وظيفة يريدها.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولقراءة المزيد

%d مدونون معجبون بهذه: