ودار نقاش كبير بين المغردين حول هوشة الرياض بارك ليصبح قضية رأي عام في الفضاء الأزرق، حيث تعود القصة لسيدة في محل الرياض بارك ومقابلها سيدة اخرى تطلب منها وقف التدخين بسبب رائحته المعروفة

وقابلت حينها السيدة المدخنة الطلب بالرفض لتقوم السيدتان بالمناوشة والتعدي على بعضهما ليصل الحدد لنزع العباءات بينهما لتتصل ادارة الرياض بارك في الشرطة للسيطرة على الأمر وتم اقتياد السيدتين للتحقيق.

توضيح صاحبة محل الرياض بارك

وتحدثت صاحبة محل الرياض بارك حول المشكلة “الهوشة” التي شهدها محلها، مؤكدة على أن سوء فهم حصل في مسألة هوشة الرياض بارك.

وقالت بأن هُناك أكثر من زبونة في المحل واحدة تقوم بالتدخين والأخرى لا تدخن وقالت بأنها تلقت طلب من الفتاة التي لا تُدخن بالتوقف عن التدخين.

وتابعت : بأنها نصحتها بالتدخين خارج الرياض بارك وقالت بأن هذا الأمر على الرغم من كونه لا يخصها ويخص مسئول التشغيل، إلا أنها رأت أن المسألة يُمكن إتمامها من خلالها وهو ما دعاها للتوجه للفتاة المدخنة.

حقيقة هوشة الرياض بارك

وأضافت بأن هوشة الرياض بارك كما نشر حولها الكثيرون غير صحيحة وأن في المحل مكان مُخصص للمدخنين وآخر لغير المدخنين، وقالت بأن الأمر فيه مبالغة كبيرة وأضافت بأنها ذكرت اسم عائلتها رداً على سؤال الفتاة وليس من باب المفاخرة ومحاولة الإساءة للفتاة كما تم تصويره، وكان قد تصدر ترند هوشة الرياض بارك منصة تويتر قبل عدة أيام، وبقيت التساؤلات تدور حول التفاصيل التي دارات ما بين الفتيات اللواتي قيل بأن شجار وقع بينهن، ويمكن الاستماع لما جاء في توضيح صاحبة محل الرياض بارك تفاصيل كاملة عبر المقطع التالي :