الهيئة العامة للترفيه في المملكة تصدر الدليل الإرشادي لعودة الأنشطة الترفيهية قبل تحديد موعد عودتها

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اعلنت الهيئة العامة للترفيه السعودية اليوم الجمعة عن اصدارها الدليل الارشادي للأنشطة والفعاليات الترفيهية والتي سيتم تحديد موعد وتاريخ عودتها من قبل الجهات المختصة في وقت اخر.

واشتمل الدليل على البروتوكولات الخاصة بالمدن الملاهي والمراكز الترفيهية وبروتوكولات إقامة الفعاليات، والتي تتماشى مع خطة العودة بحذر.

وتضمنت الإجراءات عدة جوانب، وهي التوعية الصحية، التباعد الجسدي، المدة الزمنية للمخالطة، والبعد التنظيمي، والوقائي.

وفيما يلي بروتوكول إقامة الفعاليات:

– التوعية الصحية:

1- نشر الرسائل الإعلامية بعدم الحضور لأي شخص لديه أعراض أو كان مخالطا لحالة مؤكدة خلال الـ14 يوما السابقة.

2- توفير مواد تثقيفية لتوعية جميع العاملين والزائرين ونشر لوحات إرشادية خاصة بالتدابير والإجراءات الاحترازية، مثل غسل اليدين واستخدام المعقمات.

3- يُفضل عدم حضور كبار السن، 65 سنة وأكثر، ومن لديه أمراض مزمنة.

4 – يُمنع حضور الأطفال، 15 سنة وأقل، إلا في حال كانت الفعالية موجهة للأطفال.

5- إرسال إجراءات وإرشادات للزوار قبل زيارتهم للموقع، عن الإجراءات الاحترازية قبل الزيارة.

6- إضافة الإجراءات المتبعة لسلامة الزوار والموظفين مع حملة إعلان الفعالية.

7- التأكيد على مبدأ “كلنا مسؤول” و”نعود بحذر”، وتمكين الإبلاغ عن أي مخالفات في الإجراءات الاحترازية.

– تباعد جسدي:

1- تحديد الطاقة الاستيعابية في الفعالية بواقع شخص لكل 9 أمتار مربعة، بما يضمن تطبيق التباعد الجسدي في وضع متحرك وإعلان العدد المسموح للدخول خارج الموقع.

2- تنظيم عملية الدخول للمكان وكذلك الانتظار خارجه، وخصوصا إذا وصل العدد للطاقة الاستيعابية المحددة.

3- تخصيص بوابات للدخول وبوابات أخرى للخروج.

4- آلية الحساب لعدد الحضور شخص / 9 أمتار مربعة.

5- تعديل تدفق الحشود وترتيبات الجلوس والمخالطة لضمان عدم وجود أي ازدحام، مع المحافظة على مسافة مترين بين الأشخاص.

6- استخدام مسارات محددة لمنع الازدحام.

7- وضع ملصقات وعلامات أرضية مرئية بشكل واضح أو مسارات لتنظيم عمليات الدخول والخروج والجلوس.

8- تحديد المقاعد المخصصة للجلوس بما يضمن التباعد الجسدي، بالمسافة الآمنة وتعقيمها دوريا.

9- يُفضل استخدام السلالم، ويُسمح لشخصين فقط مع ضمان ترك المسافة الآمنة في حال استخدام المصعد.

10- تقليص الأماكن والكراسي أو الأجهزة التي غالبا ما يتم لمسها وجدولة التعقيم دوريا بعد كل استخدام.

11 – وضع حواجز بين الموظفين والزوار، وذلك للحفاظ على السلامة العامة وتطبيق التباعد الاجتماعي.

12- في حال وجود مطاعم في الفعالية يتم تطبيق بروتوكولات المطاعم والمقاهي الصادر من المركز الوطني للوقاية من الأمراض ومكافحتها “وقاية”.

13- التذكير المستمر على فترات زمنية متكررة بالتباعد الجسدي والحفاظ على المسافة الآمنة.

14- تفعيل دور إدارة الحشود داخل الفعاليات والتعامل بشكل مباشر مع أي تجمعات لا تحقق التباعد الاجتماعي.

– المدة الزمنية للمخالطة:

1- يُفضل تقليل مدة التواجد في موقع الفعاليات بقدر الإمكان.

2- تقليل الاتصال بين المنظمين والمشاركين ومقدمي الخدمات بقدر الإمكان.

3- تقسيم أوقات الدخول على مجموعات للحد من التجمعات عند البوابة.

– تنظيمي:

1- الأخذ بعين الاعتبار إمكانية عمل التقصي الوبائي للمخالطين للحضور والمنظمين (التسجيل المسبق للبيانات وأرقام التواصل وغيرها).

2- تسجيل جميع الموظفين العاملين في مواجهة العامة في تطبيق “موعد” لعمل التقييم الذاتي اليومي والتسجيل في جميع التطبيقات الصادرة من وزارة الصحة المتعلقة بجائحة كورونا.

3- متابعة الإجراءات الصحية الاحترازية على جميع العاملين بشكل إلزامي.

4- قياس درجة الحرارة والسؤال عن الأعراض لجميع العاملين بشكل يومي.

5- الالتزام باستخدام الوسائل الإلكترونية للحجز وشراء التذاكر والدخول أو تسجيل الحضور.

6- توفير عدد كاف من المنظمين وتوزيعهم على البوابات ومناطق الفعالية للتنظيم والتأكد من الالتزام الكامل بتطبيق الإجراءات الاحترازية ومنع التزاحم واستخدام مسارات منفصلة.

7- تدريب جميع العاملين المشاركين في الفعالية على مبادئ مكافحة العدوى لغير الممارسين الصحيين.

8- تجهيز أكثر من عرض ترفيهي في الفعالية وذلك لوجوب تقليص المشاهدة للعرض الواحد وتدريب الموظفين قبل افتتاح الفعالية على الإجراءات وبروتوكولات السلامة وتعميم خطة التعامل مع الحالات المشتبه بها.

9- توحيد مسار الزوار وعدم السماح بعكس أي من المسارات.

10- تعقيم المصلى بعد تأدية كل صلاة ووضع علامات على الأرض لمواقع المصلين بواقع مترين بين كل مصليين لضمان التباعد.

– وقائي:

1- قياس درجة الحرارة لكل شخص عند المداخل والتأكد من الالتزام الكامل بتطبيق الإجراءات الاحترازية ومنع دخول أي شخص يتجاوز درجة حرارته 38 درجة أو تظهر عليه أعراض والإبلاغ عنه.

2- توفير كمامات، معقمات اليدين، عند المداخل وإلزام الجميع باستخدامها من قبل منظم الفعالية.

3- يمنع الدخول بقفازات تم لبسها من خارج المكان.

4- إلزام الجميع بلبس الكمامة بالشكل الصحيح (كمامات قماشية) ومنع الدخول بدون لبس الكمامة.

5- تعقيم اليدين قبل الدخول والخروج من المكان مع ضمان توفير المعقمات من قبل منظمة الفعالية وتوزيعها.

6- منع دخول أي موظف أو زائر مشتبه.

7- عدم السماح بدخول الحيوانات.

8- استخدام الأبواب الأوتوماتيكية أو إبقاء الأبواب مفتوحة في مكان الفعالية إن أمكن.

9- توفير أدوات للاستخدام مرة واحدة والتخلص منها بالشكل الصحيح (أقلام، أوراق، وغيرهما).

10- إبلاغ مركز 937 مباشرة حال ظهور حالة مشتبه بإصابتها وعزلها والتنسيق لاستكمال الإجراءات المطلوبة مع تخصيص غرف لعزل الحالات المشتبه وانتظار نقلها للمنشأة الصحية بعد الإبلاغ.

11- تنظيف المكان وتعقيم الأسطح عالية التلامس بشكل دوري.

12- جدولة تعقيم الكراسي في العروض الترفيهية بعد كل عرض.

13- الحرص على التهوية الجيدة لكافة دورات المياه مع توفير الصابون والمعقمات.

14- توفير سلة مهملات بغطاء وتعمل دون الحاجة للمس وتوزيعها في كافة مناطق الفعالية.

15- اشتراط توفير خدمة الدفع عبر نقاط البيع الإلكترونية لتفادي استخدام العملات الورقية.

16- عدم السماح بدخول دورات المياه لعدد يفوق دورات المياه المتاحة مع التنظيف والتعقيم بعد كل استخدام بشكل دوري.

17- توفير أماكن راحة للعاملين تطبق جميع الإجراءات الاحترازية.

18- منع الألعاب والأنشطة التي تعتمد على وجود أجهزة الواقع الافتراضي وذلك لارتفاع احتمالية نقل العدوى كما يمنع إقامة أي نشاط يصعب تعقيمه.

بروتوكول مدن الملاهي والمراكز الترفيهية:

– التوعية الصحية:

1- نشر الرسائل الإعلامية بعدم الحضور لأي شخص لديه أعراض أو كان مخالطا لحالة مؤكدة خلال 14 يوم السابقة.

2- توفير مواد تثقيفية لتوعية جميع العاملين والزائرين ونشر لوحات إرشادية خاصة بالتدابير والإجراءات الاحترازية مثل غسل اليدين واستخدام المعقمات.

3- عدم حضور كبار السن 65 سنة وأكثر ومن لديه أمراض مزمنة.

4- عرض إجراءات وإرشادات للزوار قبل زيارتهم للموقع، عن الإجراءات الاحترازية قبل الزيارة.

5- إضافة الإجراءات المتبعة لسلامة الزوار والموظفين مع حملة إعلان الفعالية.

6- التأكيد على مبدأ “كلنا مسؤول” و”نعود بحذر”، وتمكين الإبلاغ عن أي مخالفات في الإجراءات الاحترازية.

– تباعد جسدي:

1- تنظيم عملية الدخول للمكان وكذلك الانتظار خارجه، خصوصا إذا وصل العدد للطاقة الاستيعابية المحددة.

2- تخصيص بوابات للدخول وبوابات أخرى للخروج.

3- تحديد الطاقة الاستيعابية في المدينة أو المركز الترفيهي بواقع شخص / 9 متر مربع بما يضمن التباعد الجسدي، في وضع متحرك ولا يسمح بتجاوزها.

4- تفعيل دور إدارة الحشود والتعامل بشكل مباشر مع أي تجمعات لا تحقق التباعد الاجتماعي.

5- تعديل تدفق الحشود وترتيبات الجلوس والمخالطة لضمان عدم وجود أي ازدحام والمحافظة على مسافة مترين.

6- وضع ملصقات وعلامات أرضية مرئية بشكل واضح أو مسارات لتنظيم عمليات الدخول والخروج والجلوس.

7- تحديد المقاعد المخصصة للجلوس بما يضمن التباعد الجسدي، بالمسافة الآمنة وتعقيمها دوريا.

8 استخدام مسارات محددة لمنع الازدحام. والمحافظة على التباعد الجسدي، بالمسافة الآمنة عند الدخول والخروج وفي مناطق الانتظار.

9- يفضل استخدام السلالم ويسمح لشخصين فقط مع ضمان ترك المسافة الآمنة في حال استخدام المصعد.

10- تقليص الأماكن والكراسي أو الأجهزة التي غالبا ما يتم لمسها وجدولة التعقيم دوريا بعد كل استخدام.

11- وضع حواجز بين الموظفين والزوار وذلك للحفاظ على السلامة العامة وتطبيق التباعد الاجتماعي

12 التذكير المستمر على فترات زمنية متكررة بالتباعد الجسدي والحفاظ على المسافة الآمنة.

13- اشتراط مسافة مترين على الأقل بين كل لعبة وأخرى.

14يتم حصر الألعاب الجماعية مثل غرف الألغاز وألعاب الليزر لأفراد من أسرة واحدة.

15- تباعد الزوار بمسافة لا تقل عن مترين.

16- الالتزام بالتباعد بمسافة لا تقل عن مترين في الألعاب ذات المشاركة الجماعية باستثناء الأفراد الذين تربطهم علاقة سكنية واحدة.

– المدة الزمنية للمخالطة:

1- يفضل تقليل مدة التواجد في موقع الفعاليات بقدر الإمكان.

2- تقليل الاتصال بين المنظمين والمشاركين ومقدمي الخدمات بقدر الإمكان.

3- تقسيم أوقات الدخول على مجموعات للحد من التجمعات عند البوابة.

– تنظيمي:

1- الأخذ بعين الاعتبار إمكانية عمل التقصي الوبائي للمخالطين للحضور والمنظمين (التسجيل المسبق للبيانات وأرقام التواصل وغيرها).

2- الالتزام باستخدام الوسائل الإلكترونية للحجز وشراء التذاكر والدخول أو تسجيل الحضور.

3- تدريب الموظفين قبل الافتتاح على الإجراءات وبروتوكولات السلامة وإرشادات الموظفين قبل مباشرة العمل وتعميم خطة التعامل مع الحالات المشتبه بها.

4- توفير عدد كاف من المنظمين وتوزيعهم على البوابات ومناطق الفعال للتنظيم والتأكد من الالتزام الكامل بتطبيق الإجراءات الاحترازية ومنع التزاحم واستخدام مسارات منفصلة.

5- تدريب جميع العاملين المشاركين في الفعالية على مبادئ مكافحة العدوى لغير الممارسين الصحيين.

6- تسجيل جميع الموظفين العاملين في مواجهة العامة في تطبيق “موعد” لعمل التقييم الذاتي اليومي والتسجيل في جميع التطبيقات الصادرة من وزارة الصحة المتعلقة بجائحة كورونا.

7- متابعة الإجراءات الصحية الاحترازية على جميع العاملين بشكل إلزامي.

8- قياس درجة الحرارة والسؤال عن الأعراض لجميع العاملين بشكل يومي.

9 تزويد الموظفين بآخر تحديثات إجراءات السلامة من وزارة الصحة.

– وقائي:

1- تنظيف المكان وتعقيم الأسطح عالية التلامس بشكل دوري.

2- إبلاغ مركز 937 مباشرة حال ظهور حالة مشتبه بإصابتها وعزلها والتنسيق لاستكمال الإجراءات المطلوبة مع تخصيص غرف لعزل الحالات المشتبه وانتظار نقلها للمنشأة الصحية بعد الإبلاغ.

3- قياس درجة الحرارة لكل شخص عند المداخل والتأكد من الالتزام الكامل بتطبيق الإجراءات الاحترازية ومنع دخول أي شخص يتجاوز درجة حرارته 38 درجة أو تظهر عليه أعراض والإبلاغ عنه وعزله.

4- توفير كمامات، معقمات اليدين، عند المداخل وإلزام الجميع باستخدامها من قبل منظم الفعالية.

5- إلزام الجميع بلبس الكمامة بالشكل الصحيح (كمامات قماشية) ومنع الدخول بدون لبس الكمامة.

6- يمنع الدخول بقفازات تم لبسها من خارج المكان.

7- تعقيم اليدين قبل الدخول والخروج من المكان مع ضمان توفير المعقمات من قبل منظمة الفعالية وتوزيعها.

8- توفير أدوات للاستخدام مرة واحدة والتخلص منها بالشكل الصحيح (أقلام، اوراق وغيره).

9- عدم السماح بدخول دورات المياه لعدد يفوق دورات المياه المتاحة مع التنظيف والتعقيم بعد كل استخدام بشكل دوري، والتأكيد على تعقيم اليدين عند الخروج.

10- الحرص على التهوية الجيدة لكافة دورات المياه مع توفير الصابون والمعقمات.

11- استخدام الأبواب الأوتوماتيكية أو إبقاء الأبواب مفتوحة في مكان الفعالية إن أمكن.

12- اشتراط توفير خدمة الدفع عبر نقاط البيع الإلكترونية لتفادي استخدام العملات الورقية.

13- توفير سلة مهملات بغطاء وتعمل دون الحاجة للمس وتوزيعها في كافة المناطق.

14- جدولة تعقيم الكراسي في العروض الترفيهية بعد كل عرض.

15- توفير أماكن راحة للعاملين تطبق جميع الإجراءات الاحترازية.

16- عدم السماح بدخول الحيوانات.

17- تعقيم المصلى بعد كل صلاة ووضع علامات على الأرض لمواقع المصلين بواقع مترين بين كل مصليين لضمان التباعد.

18- إغلاق الألعاب التي يصعب تعقيمها والتي تحتوي على حوض الكرات الصغيرة.

19- إزالة الأغطية القماشية على الطاولات واستبدال طاولات يسهل تنظيفها بها.

20- في حال وجود مطاعم في الفعالية يتم تطبيق بروتوكولات المطاعم والمقاهي الصادر من المركز الوطني للوقاية من الأمراض ومكافحتها “وقاية”.

21- منع التزاحم عند الحمامات والمغاسل بوضع الملصقات الأرضية أو تعطيل استخدام عدد من الحمامات أو المغاسل بحيث تضمن مسافة آمنة بمقدار مترين.

22- تنظيف وتطهير دورات المياه بشكل دوري يوميا ويفضل أن يكون كل ساعتين، والحرص على التهوية الجيدة.

23- تعقيم الأسطح التي يكثر لمسها مقابض الأبواب، صنابير المياه، والعمل على حلول تحد من التلامس المباشر قدر الإمكان.

24- يجب تغيير أو تنظيف فلاتر الهواء لأجهزة التهوية والمكيفات.

25- توزيع المناديل الورقية ووضعها في أماكن بارزة.

26- منع الألعاب والأنشطة التي تعتمد على وجود أجهزة الواقع الافتراضي أو الخوذات والألعاب الثلاثية، لارتفاع احتمالية نقل العدوى.

27- تعقيم أماكن الركوب باللعبة بعد كل تشغيل.

28- إغلاق منطقة ألعاب الترامبولين وألعاب القفز ومنع الدخول إليها.

29- تعقيم الألعاب الإلكترونية بعد كل استخدام.

30- إغلاق غرف الحفلات الخاصة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولقراءة المزيد

%d مدونون معجبون بهذه: