هازارد .. حان الوقت للتألق مع ريال مدريد

بعد الصعوبات التي واجهها خلال موسمه الأول مع ريال مدريد الإسباني لكرة القدم، أدرك النجم البلجيكي إيدين هازارد أن الحكم عليه سياتي خلال الموسم الثاني له مع الفريق، لكنه الآن يرى أنه بعد توقف دام ثلاثة أشهر، ستكون المراحل الــ11 المتبقية من الدوري الإسباني بمثابة موسم آخر يحمل فرصة أخرى بالنسبة له.
وبعد فترة التوقف الطويلة بسبب جائحة فيروس كورونا المستجد (كوفيد19-)، تستأنف منافسات الدوري الإسباني اعتباراً من الجمعة بإقامة المرحلة الثامنة والعشرين التي تشهد لقاء ريال مدريد مع إيبار بعد غد الأحد.
وتأتي المباراة بعد عام واحد ويوم واحد من تقديم هازارد كلاعب جديد بريال مدريد أمام جماهير الفريق التي احتشدت حينها في مدرجات استاد “سانتياجو برنابيو”، وذلك في صفقة قيمتها 100 مليون يورو (112 مليون دولار).
ومنذ ذلك اليوم، سجل هازارد 29 عاماً هدفاً وحيداً لريال مدريد خلال الموسم الذي عانى خلاله كثيراً من مشكلات تتعلق باللياقة.
وجاءت آخر إصابة لهازارد لترجح نهاية موسمه، لكن فترة التوقف بسبب أزمة الوباء العالمي صبت لمصلحة هازارد ومنحته الفرصة لتحقيق الهدف الذي انضم من أجله إلى ريال مدريد، وهو لعب دور مؤثر ووصع بصمته في مباريات الفريق.
وشهدت الأيام الماضية مؤشرات واضحة لحماس هازارد، حيث سجل ثلاثية خلال مباراة تدريبية في مقر تدريبات الفريق في فالديبيباس بالعاصمة مدريد.
وكانت إصابة في الفخذ قد أجلت الظهور الأول لهازارد بقميص ريال مدريد حتى 14 سبتمبر، حينما شارك لمدة نصف ساعة فقط من المباراة التي فاز فيها ريال مدريد على ليفانتي 3-2 على ملعب سانتياجو برنابيو.
وبعدها عانى هازارد من إصابة في الكاحل في نهاية نوفمبر، أبعدته عن الملاعب طوال شهرين.
وعندما عاد إلى الملاعب، استمر ثلاثة أسابيع فقط، قبل تشخيص إصابته بكسر في الساق، والتي رجحت انتهاء موسمه.
لكن توقف المنافسات بسبب جائحة كورونا جدد أمل اللاعب في كتابة نهاية أفضل لأول مواسمه مع ريال مدريد.
وقال هازارد مؤخرا لشبكة راديو وتليفزيون “آر.تي.بي.إف” البلجيكية: “موسمي الأول مع ريال مدريد كان سيئاً، ولكنه موسم التأقلم، سيجرى الحكم علي في الموسم الثاني.”

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولقراءة المزيد

%d مدونون معجبون بهذه: