سبب وفاة الشيخ محمود سكر .. المقرئ الذي كان عَلَمًا من أعلام القراء والمعلمين في السعودية

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

انتقل الى رحمة الله اليوم الجمعة المقرئ الشيخ محمود سكر في العاصمة المصرية القاهرة،  حيث نعاه طلابه وتلاميذه والدعاة والحفظة الذين تتلمذوا على يديه خلال سنوات عمره الطويلة في مجال قراءة القران الكريم وتلقينه.

ونعى الشيخ محمود سكر العديد من طلابه حول العالم خاصة السعودييون عبر حساباتهم على تويتر، كما دشنوا هاشتاق حمل اسم الشيخ الراحل تكريماً له.

وكانت جمعية “مكنون” لتحفيظ القرآن بالرياض في تصريح صحفي، وفاة الشيخ محمود سكر عن عمر ناهز التسعين عامًا في القاهرة؛ موضحة أنه كان عَلَمًا من أعلام القراء والمعلمين في السعودية.

ونوهت الجمعية الى ان الشيخ والمقرئ محمود سكر كان من اكثر محبي القران الكريم واهله، كما كان مجتهدًا في تعليمه؛ لافتة إلى أنه بذل من أجل ذلك وقته وجهده، مقدمة التعازي إلى محبيه وطلابه في كل مكان.

وكان الشيخ الهذلول نائب رئيس جمعية “مكنون”، قد زار الشيخ محمود سكر في منزله بالقاهرة؛ من أجل الاطمئنان على صحته؛ حيث يعتبر أحد أبرز القراء الذين ساهموا في تعليم تجويد كتاب الله للمسلمين.

سبب وفاة الشيخ محمود سكر :

يبلغ المقرئ محمود سكر من العمر 90 عاماً، وهو ليس بالعمر الصغير، حيث كان يعاني المقرئ الراحل في اواخر حياته من امراض الشيخوخة التي كانت سبباً في وفاته وانهاء حياته.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولقراءة المزيد

%d مدونون معجبون بهذه: