نادين البدير بعد هجوم رواد مواقع التواصل عليها “قوْمي وإن بغوا عليّ كرام”

تسببت نادين البدير الاعلامية الشهيرة بضجة كبيرة على مواقع التواصل الاجتماعي، وذلك في اعقاب مطالبتها بتأنيث اللغة العربية في اليوم العالمي لها.

وقالت الاعلامية البدير في تغريده لها عبر حسابها عبر توقع تويتر :  ”‎بمناسبة اليوم العالمي للغة العربية الحبيبة أطالب بتأنيثها وتخليصها من فوقية المذكر، متى يتحرك علماء النحو إن كانوا موجودين لتحديث اللغة وتطويرها لتتناسب مع عصر ‎المساواة ووصول النساء لمواقع القرار“.

وبسبب التغريدة، تعرضت نادين البدير لهجوم كبير من قبل رواد مواقع التواصل، الذين اعترضوا على وصول حد المطالبة بالمساواة بين الرجل والمرأة الى اللغة العربية.

وأشار المتابعون والمعلقون انه لا فوقية موجودة للمذكر على المؤنث في اللغى العربية، في حين قال اخرون ان البدير تخطت كل الخطوط الحمراء لاعتبارها الرجال ليسوا كفء ومطالبتها تصب في خانة العنصرية.

وبعد الهجوم عليها ردت نادين على كل مهاجميها الذين هاجموها بحدة بتغريدة قالت فيها : ”قوْمي وإن بغوا عليّ كرام“، وحرص البعض على دعمها بعد تعرضها للهجوم من جانب متابعيها بسبب هذا المطلب.