الكشف عن بيان لـ مجرم فلوريدا محمد سعيد الشمراني يبين دوافعه لتنفيذ الهجوم الاجرامي

تم الكشف عن دوافع مجرم ومنفذ هجوم فلوريدا الذي اطلق النار داخل قاعدة بحرية عسكرية أمريكية امس الجمعة ما ادى لمقتل 3 اشخاص.

وبنظر الطالب العسكري السعودي محمد سعيد الشمراني، وحسب وصفه قبل تنفيذ الهجوم الذي قتل بنهايته، ان الولايات المتحدة “دولة شر”.

وفي التفاصيل، فان مجموعة سايت الأمريكية المختصة بمراقبة الحركات المسلحة، ان مطلق  النار هو محمد الشمراني، مبينة انه قام بنشر ما يشبه ببيان قصير على تويتر من خلال حسابه قال فيه “أنا ضد الشر، وأمريكا عموما تحولت إلى دولة شر”.

ويتابع الشمراني في ما يشبه “بيان له قبل تنفيذ الهجوم” “أنا لست ضدكم لأنكم فقط من الأمريكيين، أنا لا أكرهكم بسبب حرياتكم، أكرهكم لأنكم كل يوم تدعمون وتمولون وترتكبون جرائم ليس فقط ضد المسلمين بل أيضا ضد الإنسانية”.

ونفذ الشمراني الهجوم داخل احد الصفوف بقاعدة بنساكولا الجوية التابعة لسلاح البحرية في فلوريدا أمس الجمعة، ما ادى لمقتل 3 اشخاص واصابة 8 اخرين بجروح منهم اثنان من رجالات الشرطة الذين كانوا في المكان وواجها المهاجم.

وكان حاكم ولاية فلوريدا الأمريكية رون ديسانتيس قال قد صرح بعد الكشف عن هوية منفذ الهجوم ، ان مطلق النار هو أحد أفراد سلاح الجو السعودي، أرسله بلده لتلقي التدريب هنا.

وتابع ديسانتيس خلال تصريحات ادلى بها في مؤتمر صحفي: “أعتقد أنه سيكون هناك الكثير من الأسئلة حول هذا الشخص، وهو أجنبي، وعنصر في سلاح الجو السعودي، وكان يتدرب على أرضنا وارتكب هذا”

وأضاف ديسانتيس ان حكومة السعودية مدينة لنا لأنه احد رعاياها.

ومن المعروف ان قاعدة بينساكولا البحرية الأمريكية يتواجد فيها حوالي 16 ألف جندي من البحرية الأمريكية، يعملون على برامج تدريب العسكريين، من البلدان الصديقة والحليفة للولايات المتحدة الامريكية، ومنهم السعوديين، حيث يتلقى مئات الجنود السعوديين كل عام تدريبات مع القوات المسلحة الأمريكية.