وزير الدفاع الأمريكي يُقيل وزير البحرية بسبب أسلوب تعامله مع قضية ضابط بقوات النخبة البحرية

اقال وزير الدفاع الأمريكي مارك إسبر، وزير البحرية في الجيش الأمريكي ريتشارد سبنسر، وذلك بسبب اسلوب تعامله مع قضة احد ضباط النخبة البحرية، والذي ادين بسوء السلوك في ساحة المعركة بالعراق ليحظى بعدها بتدخل ودعم واضح من الرئيس ترامب.

كما قرر إسبر، احتفاظ الضابط صاحب القضية وهو قائد العمليات الخاصو إدوارد جالاجر، برتبته التي تؤهله الانضمام لقوات النخبة، منهيا بشكل فعلي جهود البحرية لإخضاعه لتحقيق قد يخرجه من تلك القوات.

وكان ترامب قد أثنى على الإجراءات حيث عارض بشكل علني خفض رتبة جالاجر .

وغرد ترامب على تويتر قائلاً : “سيتقاعد إدي (إدوارد) في سلام بكل أوسمته التي حصل عليه”.

الوزير المقال كان قد نوه قبل أيام الى انشقاق محتمل بينه وبين ترامب، حين صرح لرويترز بالقول “أنه ينبغي إخضاع جالاجر للتحقيق”.

وادانت هيئة محلفين عسكرية جالاجر في تموز الماضي بقتل أحد الاسرى الجرحى من تنظيم داعش في العراق عبر طعنه في رقبته، الا انها برأت ساحته من التقاطه صورة مع جثة القتيل بشكل غير قانوني، ما تسبب بخفض رتبته العسكرية.

وعلق البيت الأبيض في نوفمبر أن ترامب اعاد رتبة جالاجر، بالإضافة الى اصداره عفواً عن ضابطين اخرين اتهما بجرائم حرب في أفغانستان.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولقراءة المزيد

%d مدونون معجبون بهذه: