حسم الملياردير الديمقراطي مايكل بلومبرغ موقفه من الترشح لانتخابات الرئاسية الأمريكية اليوم الأحد، وذلك بإعلانه رسمياً الترشح في ضمن شريحة عريضة من الديمقراطيين الذين يتطلعون الى الفوز بترشيح الحزب، ومنافسة الرئيس الأمريكي الجمهوري دونالد ترامب.

وقال الملياردير بلومبرغ عبر موقعه الإلكتروني على شبكة الإنترنت، وبالتزامن مع حملته الإنتخابية التي رصد لها 30 مليون دولار : “سأترشح للرئاسة لأهزم دونالد ترامب وأعيد بناء أمريكا، فلا يمكننا تحمل 4 سنوات أخرى من تصرفات ترامب الطائشة وغير الأخلاقية”.

وأشار الى ان الرئيس ترامب يمثل تهديد وجودي للولايات المتحدة الأمريكية وقيمها، وانه حال فوزه بولاية جديدة فإن أمريكا لن تتعافى أبداً من أضرار فوزه.
ويدخل بلومبرغ والذي يملك ثروة تقدر ب50 مليار دولار في المنافسة المفتوحة في الحزب الديمقراطي لانتخاب مرشح الرئاسة الأمريكية والتي يشارك فيها 17 مرشح.