العثور على نجمة الكي بوب Goo Hara متوفية في شقتها

اعلن اليوم عن العثور على جثة غو ها را ( Goo Hara بالإنجليزية)، وهي نجمة الK-POP وذلك بعد عودتها الى جولاتها الفنية بأسبوعين فقط، ما تسبب بحالة من الحزن الشديد في أوساط محبيها ومتابعيها.

وقبل أيام قليلة، كانت الفنانة المتوفية غو هارا قد بدأت جولاتها الفنية في اليابان، حيث امتدت ما بين 14 الى 19 نوفمبر، وذلك بهدف الترويج لألبومها الجديد.

ويأتي خبر وفاة النجمة العالمية، بعد محاولات منها للانتحار قبل 6 أشهر، حيث قالت الشرطة حينها، ان ذلك لن يمنع من التحقيق في ملابسات وفاتها التي تم اكتشافها اليوم.

واتذرت في وقت سابق الفنانة غو ها را لمتابعيها بعد الضجة التي اعقبت نبأ محاولتها الإنتحار، ما تتسبب بحالة من الردود القوية في اوساط المتابعين، حينها كانت قد كتبت على الانستجرام “وداعا”، الا ان الشرطة قامت باقتحام منزلها ونقلتها على الفور لأقرب مشفى.

وبعد أيام من تماثلها للشفاء فالت الفنانة لصحيفة سانكي سبورتس:”أنا أعتذر عن التسبب في إزعاج الجميع، وفيما يتعلق بصحتي فإني أتعافى، كنت أعاني من مشكلات نفسية، لكن من الآن فصاعدًا، سأحاول أن أكون أفضل”.

وغوهارا هي ليست اول فنانة تشغر بالضغط الشديد النابع من تأثير النجومية، حيث واجه العديد من نجوم ال K-pop ضغطًا كبيراً نفسيًا هائلًا، حيث تعتبر هذه الضغوطات شائعة بين مشاهير العالم، الا ان لها اثر اكبر بكثير في كوريا التي تتمتع بأسرع انترنت في العالم واعلى معدل استخدام للهواتف الذكية، كما انه ومن المحظور والمحُحرج بالنبسةللعديد من الشخصيات المشهورة في العالم التوجه للاطباء للمساعدة في العلاج م

وخلال الشهر الماضي كانت الشرطة قد عثرت على سولي النجمة الكورية الشهيرة ميتة أيضاً في شقتها بعد صراعها مع مرض الاكتئاب، وفي ديسمبر 2017، قتل الفنان الكوري كيم جونغ هيون نفسه بعد معاناته من الاكتئاب، وقال في رسالة وداعه:” أنا محطم من الداخل، الاكتئاب استهلكني، ولم أتمكن من التغلب عليه، وتسبب موته في حزن ملايين المعجبين حول العالم”.