غاريث بيل : اشعر بالحماسة أكثر في اللعب مع منتخب “ويلز” عن ريال مدريد

قال جاريث بيل لاعب  ومهاجم ريال مدريد انه يشعر بالحماسة اكثر اثناء لعبه مع فريقه المرينجي بالمقارنه مع منخب بلاده “ويلز”.

واعتبرت وكالة رويترز ان تصريحات بيل تأتي لتصب الزيت على النار في خلافه مع النادي الملكي ومدربه الفرنسي زين الدين زيدان.

وتابع بيل خلال مؤتمر صحفي له قبل مباراة منتخب بلاده ويلز مع اذربيجان والمقررة يوم غد السبت في اطار التصفيات المؤهلة لبطولة اوروبا 2020 : “أفضل اللعب مع منتخب ويلز عن نادي ريال مدريد”،وتابع مضيفاً “”بالتأكيد، أشعر بحماس أكبر للعب مع ويلز لأنني أتحدث لغتي وأشعر براحة أكبر”.

واردق قائلاً : “قضيت وقتا مع معظم اللاعبين خاصة المخضرمين منهم منذ أن كنا معا في فريق تحت 17 عاما. الأمر أشبه باللعب مع زملائي في حديقة المنزل”.

واستطرد متابعاً حديثه  “لكن هذا لا يقلل من عطائي وجهدي داخل الملعب فأنا أبذل 100 في المئة من الجهد مع أي فريق. وهذا ما أسعى إليه دائما”.

وتجدر الاشارة الى ان غاريث بيل لم يلعب مع ريال مدريد منذ فوز الريال امام غرناطة برباعية مقابل هدفين في 5 اكتوبر الماضي، وبعد أن اصيب بيل في اخر مباراة خاضها ضمن صفوف منتخب ويلز امام كرواتيا.

وكان زين الدين زيدان قد صرح يوم المجعة الماضية، ان المهاجم الدولي الويلزي بيل لا يتمتع باللياقة الكافية البدنية للعب في ريال مدريد.

بيل الذي توج ب4 القاب دوري أبطال اوروبا مع المرينجي، وسجل خلالها العديد من الأهداف الحاسمة في مباراتين، الا ان علاقاته مع النادي الملكي شابها التوتر لفترات كبيرة.

وقبل انطلاق الموسم كان زيزو مدرب ريال مدريد قد عبر صراحة عن رغبته في بيع بيل وقال : “إذا غادر غدا فسيكون هذا أفضل”.

وبسبب الاصابات المتكررة لبيل، زادت الخلافات بينه وبين ناديه.

كما تسبب انضمام بيل لتشكيلة ويلز على الرغم من اصاباته المتكررة والدائمة العديد من الإنتقادات الحادة في الصحافة الإسبانية، حيث تسائلت صحيفة “اس” حول مدى التزام بيل مع النادي المرينجي الذي يحمل لقب أبطال أوروبا 13 مرة.

وحول هجوم الصحافة عليه قال بيل : “ربما لا يبدو الأمر رائعا أمام الصحافة الإسبانية. لكن يتصادف أن يخوض منتخب ويلز مباراته هذا الأسبوع في وقت استعدت فيه قدرتي على المشاركة في التدريبات بشكل كامل”.

وأضاف متابعاً :”إذا كنت جاهزا بدنيا سأحاول المشاركة سواء مع منتخب ويلز أو ريال مدريد. بالنسبة لي الأمر واضح عندما أكون لائقا سألعب وأبذل قصارى جهدي”.

ويعتبر بيل احد أهم اعمدة منتخب ويلز خلال مسيرته الكبيرة والمثيرة، خاصة في بلوغه دور ما قبل النهائي من بطولة اوروبا 2016 الا ان منتخب ويلز يواجه خطر الاقصاء من البطولة في نسختها القادمة 2020.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولقراءة المزيد

%d مدونون معجبون بهذه: